الوقت الآن
19 تشرين الثاني-نوفمبر 2018
الطقس
إعلانات الجانب
آخر الفديوات
التصويت العام
مارأيك في الموقع..؟

ممتاز..!

جيد..!

يحتاج إلى تعديلات..!

الفيس بوك
اسود ..  بقلم - عبدالكريم ياسر

اسود .. بقلم - عبدالكريم ياسر


أثبتت وزارة الشباب والرياضة فشلها الواضح في تأدية عملها وواجباتها إزاء شباب العراق ورياضته أيضا. حيث ان نسبة مسؤولية وزارة الشباب عن شريحة الشباب هي 75 بالمائة في حين نسبة المسرولية عن الرياضة هي 25 بالمائة بأعتبار الرياضة لها من يقودها من اهلها وكما يقال ان اهل مكة ادرى بشعابها لكن لابد من وجود ممثل الحكومة في هذا القطاع حيث ان الدستور العراقي أشار لذلك من خلال الفقرة 36 التي تعطي حق ممارسة الرياضة لكل فرد من العراقيين وعلى الحكومة تقديم الدعم والرعاية وبلا شك من يمثل الحكومة هي وزارة الشباب التي أهملت شريحة الشباب الذي يجب أن يكون عماد المستقبل في حين شبابنا اليوم يعاني من البطالة وانتشر بوسطه ممارسة تعاطي المخدرات للاسف. ناهيك عن فشل الوزارة في التعامل مع الرياضيين أذ انها استولت على المنشأت الرياضية واستثمرتها لصالحها بحيث منعت منتخباتنا من التدريب واللعب فيها الا مقابل بدل ايجار !! إضافة إلى التدخل المباشر بما لا يعنيها مثل اقامة مباريات كروية والاتفاق مع منتخبات خارجية ونجوم غلى مستوى عالمي في حين هذا من صلب عمل اتحاد الكرة . والاهم من هذا كله نجد ممثل الحكومة وزارة الشباب غلى تقاطع تام ونتواصل مع أهل الشأن الرياضي مثل اللجنة الأولمبية واتحاد الكرة والأندية العراقية وهنا يكمن فشل الوزارة في كيفية التعامل مع قطاع الرياضة !!