الوقت الآن
15 كانون الأول-ديسمبر 2018
الطقس
إعلانات الجانب
آخر الفديوات
التصويت العام
مارأيك في الموقع..؟

ممتاز..!

جيد..!

يحتاج إلى تعديلات..!

الفيس بوك
 من سينتصر إرادة الشعب ام رغبة السياسيين! بقلم صالح الحسناوي

من سينتصر إرادة الشعب ام رغبة السياسيين! بقلم صالح الحسناوي

عرضت فضائية محلية لقاءا هاما وخطيرا
مع وزيرين سابقين هما عامر عبدالجبار وعبد اللطيف الوائلي.
وحذرالوزيران في هذا اللقاء الحكومة العراقية الجديدة من المضي في توقيع اتفاق ربط سككي مع الكويت لفتح طرق للسكك الحديد عبر أراضي العراق كمنفذ لنقل بضائع ميناء "مبارك" .
ويمثل هذا الاتفاق الذي ينوي السياسيون العراقيون تمريره ، تنازلا وطنيا عن حقوق العراق لصالح الكويت والقضاء نهائيا على مشروع إنجاز ميناء الفاو الكبير الذي اسقطت الكويت جدواه الاقتصادية حينما أنجزت مسرعة ميناء مبارك في جزيرة بوبيان لإستقبال بضائع الصين واليابان وجنوب شرقي آسيا عبره إلى العالم الغربي والعربي والتي كان مقررا أن تمر عبر ميناء الفاو الذي أخرت تنفيذه حكومات المالكي والعبادي وزادتا على ذلك بتنازلهما عن الممر المائي الوحيد للعراق في "خور عبدالله".
ويؤكد الوزيران السابقان أنه مازال بالإمكان درىء الخطر عن العراق بالاعتراض لدى الجهات الدولية المختصة بقوانين البحار كون ان الميناء الكويتي مخالف للاتفاقيات الدولية ويحرم العراق من منفذه البحري الوحيد !! لأنه يسد او يعرقل مرور الملاحة الدولية من والى موانئ العراق..
السؤال من سينتصر إرادة الشعب ام رغبة السياسيين في العراق بتمرير هذا المشروع المشؤوم. ؟؟